كن انت صانع الحدث

الحضارة البيزنطية

الحضارة البيزنطية تعتبر هي الحضارة الرومانية التى قد إمتدت من العصور القديمة الى العصور الوسطى، حيث إخذت هذه الحضارة بيزنطة عاصمة لدولتها، وإن الحضارة البيزنطية تتميز عن الحضارة الرومانية بالديانة المسيحية، وأن الشعب البيزنطي كان يتحدث باللغة اليونانية، بينما كانت الحضارة الرومانية تتحدث اللغة اللاتينية، وأن الحضارة البيزنطية قد إستمرت الى قرون عديدة وذلك بسبب قوتها ومساحتها الشاسعة.

الحضارة البيزنطية - بانوراما شباب

الحضارة البيزنطية – بانوراما شباب

إقرأ أيضاً: الحضارة السومرية

 

تأسيس الحضارة البيزنطية

كانت بداية تأسيس الحضارة البيزنطيه فى عهد “هرقل” حيث قد حكم الدولة البيزنطية الى ثلاث عقود

وقعد عمل على تأسيس الدولة البيزنطية خلال فترة حكمة حيث قام

  • التقسيمات الإدارية للقيام بالإصلاح الإداري وإصلاح الجيش
  • تغيير اللغة اللاتينية للغة اليونانية

وقد إمتدت الحضارة البيزنطيه الى قرابة 1000 عام حيث كانت الحضارة تعتبر من أقوى الحضارات عبر التاريخ

وذلك فى النواحي “الإقتصادية، العسكرية، الثقافية” فى قارة أوروبا بالرغم من تعرض الدولة للعديد من الخسائر

وفقدان الأراضي الخاصة بهم وذلك فى الحروب “البيزنطية العربية والفارسية والرومانية”

وفي خلال حكم المقدونيين عادت الدولة البيزنطية مرة أخرى ولكنها أقوى

حتى أصبحت أوى الدول الموجودة على سواحل البحر الأبيض المتوسط

حيث كانت تنافس الدولة الفاطمية وذلك فى القرن العاشر ميلادياً وفى عام 1071 ميلادياً

قد بدأت الدولة البيزنطية أن تفقد بعض أراضيها لصالح السلاجقة الأتراك

ولكن البيزنطنيون إستطاعو أن يستعيدوا بعض الأراضي التى فقدوها خلال حكم “الكومنينيون” للبلاد

حيث قد عادوا ليفرضوا هيمنتهم على البلاد حتى القرن الثاني عشر ميلادياً

ثم بعد ذلك تراجعت الدولة البيزنطية مرة اخرى وفى خلال الحملة الصليبية تلقت الدولة البيزنطية ضربة

تعتبر هي التى تعتبر بداية النهاية للدولة حيث قسمت الدولة الى قسمين متنازعين “يوناني لاتيني، بيزنطي”

سقوط الحضارة البيزنطية

لقد نشبت العديد والعديد من الحروب داخل الدولة البيزنطية حيث أدت هذه الحروب إستنزاف القوة والجيوش والإقتصاد

حتى أصبحت دولة هشه حيث فقدت العديد من الأراضي التى كانت تحكم قبضتها عليها

وتحديداً خلال فترة الحرب بين “الدولة العثمانية، الدولة البيزنطية” حتى سقطت الدولة فى أيدي العثمانيين

ثم بعد ذلك الحصل العثمانييون على الدولة البيزنطية معلنة نهايةتا وتحديداً فى القرن الخامس عشر ميلادياً

شارك المقال من خلال

اكتب تعليق